دراسة تحذر من مادة خطيرة في المكملات الغذائية

بواسطة | عدد القراءات : 875
دراسة تحذر من مادة خطيرة في المكملات الغذائية

أظهرت دراسة حديثة، نشرت في مجلة ”كلينيكال توكسولوجي“ العلمية الأمريكية، أن الأشخاص الذين يتناولون مكملات غذائية تحتوي على مادة الـ”هيجينامين“، يعرضون صحتهم لمخاطر كبيرة.

وذكرت الدراسة ان ” الهيجينامين هو مركب كيميائي منشط، يوجد طبيعيا في عدة نباتات، ويدخل في صناعة أنواع من المكملات الغذائية المستخدة لمد الجسم بالطاقة أو لإنقاص الوزن، ويستخلص من نباتات مثل الأقنوطين السام، والذي انتشر منذ مدة في المكملات الغذائية ومشروبات الرياضة، ولا يُعرف عادة مقدار الهيجينامين الذي يحتويه القرص الواحد من المكمل الغذائي، مما يعني أن الأشخاص قد يستهلكون كمية كبيرة منه دون علمهم بذلك.”

واضافت الدراسة ان ” الباحثون قاموا بفحص 24 نوعا من المكملات الغذائية من إنتاج شركات مختلفة تتوافر جميعها في الولايات المتحدة الأمريكية، وأظهرت النتائج أن الأنواع الـ24 احتوت على مادة الهيجينامين، إلا أن الكمية تباينت بشكل كبير بين عينة وأخرى، وبحسب العينات، قد يحصل الشخص عند استهلاكه لأقراص المكملات الغذائية على كميات صغيرة من الهيجينامين وقد يصل استهلاكه إلى ١٠٠ مليجرام كذلك، وذلك لعدم إدراج كميته بدقة على قوارير المكملات.”

وعلى الرغم من أن خمسة أنواع من المكملات فقط أُدرج فيها كمية الهيجينامين في القرص الواحد، فإن نتائج فحص العينات لم تتطابق أبدا مع ما ذُكر، حيث تتراوح نسبة الهيجينامين من 0.001 بالمئة إلى 200 بالمئة من خليط العناصر الموجودة في المكمل.