خبير اقتصادي : العراق لايزال طاردا للاستثمارات الخارجية بسبب هشاشة الأمن

بواسطة | عدد القراءات : 293
خبير اقتصادي : العراق لايزال طاردا للاستثمارات الخارجية بسبب هشاشة الأمن

 

أكد الخبير الاقتصادي باسم انطوان, الاربعاء, أن العراق لم يخرج لغاية الان من قائمة الدول الطاردة للاستثمارات الخارجية, داعيا رئيس الحكومة المكلف عادل عبد المهدي الى الآيلاء بالامن وتطوير البنى التحية لانهما اساس أي تطور

وقال انطوان في تصريح إن “الوضع الأمني في العراق مازال هشا أمنيا ومصنفا كبلد طارد للاستثمارات الخارجية”، مبينا أن “رئيس الحكومة المقبل يجب ان يكمل اولا مشوار الاستقرار الامني الذي بدأته حكومة العبادي لاخراج

"العراق من قائمة الدول الطاردة للاستثمارات

واضاف أن “الحكومة المقبلة التي تدعي قيامها بالاصلاحات وتفعيل اقتصاد البلد لايمكنها تحقيق ما تهدف اليه دون ايلائها بالجانب الامني اولا وتحديث البنى التحتية ووضع خطة خمسية تعتمد برامج اقتصادية واستثمارية وليس

"الاعتماد على الموازنات السنوية

"واوضح انطوان، ان “رئيس الحكومة المكلف عادل عبد المهدي عرفناه رجل اقتصاد ولديه احتكاك مع القطاع الخاص, لكنه لن يحقق نجاحات دون توفير هذين العاملين