الدولار يتراجع مع هبوط عوائد السندات الأمريكية

بواسطة | عدد القراءات : 187
الدولار يتراجع مع هبوط عوائد السندات الأمريكية

تراجع الدولار في آسيا اليوم الثلاثاء في الوقت الذي انخفضت فيه عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأدنى مستوى في ثلاثة أشهر، مع قلق المستثمرين بشأن توقف محتمل في دورة رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لأسعار الفائدة

وانخفض عائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات إلى 2.94 بالمئة يوم الثلاثاء، وهو أدنى مستوياته منذ منتصف سبتمبر أيلول. وتراجع الفارق بين العائد على السندات الأمريكية لأجل عامين والسندات لأجل عشرة أعوام لأدنى مستوى منذ تموز 2017

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس قوة العملة الأمريكية مقابل ست عملات رئيسية، 0.23 بالمئة إلى 96.8

وانخفض الدولار 0.5 بالمئة مقابل اليوان في السوق الخارجية إلى 6.8375. ويوم الاثنين خسرت العملة الأمريكية 1.07 بالمئة وهو أكبر انخفاض لها بالنسبة المئوية منذ 25 أغسطس آب

واستفاد الدولار الاسترالي من عمليات بيع واسعة النطاق للدولار الأمريكي، ليرتفع 0.2 بالمئة في المعاملات الآسيوية إلى 0.7368 دولار أمريكي. وأبقى البنك المركزي الاسترالي على سعر فائدة النقد الرئيسي دون تغيير يوم الثلاثاء في خطوة كانت متوقعة على نطاق واسع

وجرى تداول الين عند 113.05 للدولار، مع تراجع العملة الأمريكية 0.5 بالمئة مقابل العملة اليابانية

وزاد الجنيه الاسترليني 0.2 بالمئة إلى 1.2744 دولار بسبب الضعف العام للعملة الأمريكية. ويوم الاثنين، هبط الاسترليني لما دون 1.27 دولار للمرة الأولى منذ 31 تشرين الأول

وتكبد الاسترليني خسائر على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية في الوقت الذي يراهن فيه المتعاملون على أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لن تتمكن من نيل موافقة البرلمان على اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي في الحادي عشر من كانون الأول